ألـعـاب - افلام عربي | افلام اجنبي | اغاني | شعبي | كليبات ...
 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 قصة روحي تناديك روووومانسية ( سعودية ) تعود لكم من جديد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قلب حزين
عضو تقنى
عضو تقنى
avatar

عدد الرسائل : 711
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: قصة روحي تناديك روووومانسية ( سعودية ) تعود لكم من جديد   الأحد مايو 04, 2008 11:56 pm

[center]قصة رووووومانسية أتمنى تنال أعجابكم.....(سعودية)
في البداية أحب أعرفكم على الشخصيات..............
أبومحمد +أبو فهد +أم وليد =أخوة
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
**عائلة أبو محمد,أم محمد, محمد 27سنة شاب طموح أخلاق وقلبه مليان طيبة وحنون وخاطب بنت عمته شذى ,فيصل 26سنة شاب وسيم ومحبوب عند الكل, فواز 23سنة يدرس بالجامعه وكله مناقر مع أخته ندى ,ريم 22سنة تدرس بالجامعة بنت ولا كل البنات جمال وذوق وأخلاق,ندى 19 سنة أول سنة لها بالجامعة تخصص علمي ....
أيضا أم مشاري أخت أم محمد عنده مشاري 25سنة,رنا
21سنة .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
**عائلة أبو فهد , أم فهد , فهد متزوج وهودايما مسافر بحكم شغله زوجته منال ,خالد 25سنة شاب حبوب وقلبه طيب,مها 22سنة بنت ملاك تدرس بالجامعه علم نفس .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــ
** عائلة أبو وليد , أم وليد , وليد 24سنة طيب وقلبه كبير ,شذى 22سنة تدرس علم نفس مع بنت خالها مها ومثل ما أنذكر أهي مخطوبه لمحمد , أمل 21سنة تدرس بنفس الجامعة .. حبوبه.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ
~*¤ô§ô¤*~الجــــــزء الأول~*¤ô§ô¤*~
(( نبدأ.....................
أشرقت الشمس على نهار جميل وعلى سنة دراسية جديدة ..... 1428هـ
أم محمد : ندى يالله قومي ما صار هذا نوم
ندى بتعب : يمه بس خمس دقايق
أم محمد : يالله عاد الساعة 7 قبل لايروح السايق عنك
ندى: انشالله كاني قعدت
أم محمد : يالله قومي خلصي وأنزلي أفطري
ندى : انشالله << راحت ندى تسبحت وصلت ولبست وتكشخت لأول يوم دراسي لها بالجامعه
ندى : صباح الخير
الكل : صباح النور
فيصل : شفيكي مالك خلقنا
ندى باستغراب: أنـــا ..........<< لـّمحت أبتسامته>> . حسبي الله ونعم الوكيل... على بالكم بتمشون الكركات عليّ..عاااد من الصبح ..صدق ما تستحون
وتسمع هرن السواق وتطلع وهي تطالع فيهم بنظرات ..<وهم يضحكون
أبو محمد : شفيكم عالبنت أنت وياااه
فواز: يبه أنا ماتكلمت هذا فيصل
أبو محمد : فيصل أركد ياوليدي شوي
فيصل : انشالله على هالخشم << وهو يأشر على خشمه
أبو محمد :يالله محمد مشينا
محمد : انشالله<<قام بعد ما خلص فطور وراح الشركه مع أبوه
............بعد ربع ساعة...........
فيصل :يالله يمه تامرين بشئ <<فيصل يشتغل في بنك
أم محمد : سلامتك ياالغالي
فيصل : الله يسلمك
ريم : فيصل.. فيصل ..
يلتفت لها : شفيكي من وين طلعتي
ريم : أبيك توديني الجامعة الله يخليك
فيصل : علشان هاالمذله رح أوديكي
ريم : يابعد عمري هالأخو
فيصل : يالله بلا كلام زايد
أم محمد طالعة من المطبخ : ريم قعدتي كان نمتي شوي نسيتي أنك تعبانه .. تبيني أحاتيك
ريم : شسوي بعد .. صاحباتي يبوني أروح
فيصل : مطولين يالله ولا بمشي صدق اللحين
(ويطلع أهو وأخته .. ويوصلها وبعدين يروح البنك)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
مها وهي طالعه مع بنت عمتها شذى ......
شذى : هذا أول يوم بعد
مها: يالله هاذي أخر سنة ... أمشي نروح الكافتيريا
شذى : مشينا ........."ويروحوا ويقعدون في أحد الكراسي الفاضية
مها : هاااا وش أخبار الخطيب
شذى والحيا ذابحها : الحمدالله
مها : كل هذا حيا .. الا وين أختك أمل
شذى : ما أدري عنها تلاقيها مع رفيجاتها
رغد : مرحباااااااا <<رفيجتهم من أيام الثانوية
مها وشذى: هلا والله
مها : وينك ما تنشافين
رغد : كاني معاكم .. شخباركم
مها وشذى : الحمدالله
شذى :شخبار خالتي
رغد : الحمدالله
..... رن جوال مها...
مها : الو
خالد : الو هلا والله بالغاليه
مها : هلا فيك مو من عوايدك هالترحيب
خالد : هااا متى تخلصين
مها : بعد ساعتين
خالد : أوكي بعد ساعتين أكون عندك
مها : أوكي ..... يالله بااي
رغد : ليش ساعتين أنا بعد شوي بطلع
مها : يعني ما تعرفيني رح أروح أسلم على صاحباتي ويبيلي ساعة على ما ألقاهم
رغد : موب للهدرجة
مها : الا للهدرجة ..ما تشوفين الزحمة .. ماأحب أول يوم
رغد : ههههههه حتى أنا أكرهه
مها : الأخت وين رحتي << أتوجه الكلام لشذى
رغد : هههههههههه عند محمد بعد وين
تقوم شذى وتضربها على راسها : تأدبي
مها ورغد : ههههههههههههههه

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قلب حزين
عضو تقنى
عضو تقنى
avatar

عدد الرسائل : 711
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصة روحي تناديك روووومانسية ( سعودية ) تعود لكم من جديد   الأحد مايو 04, 2008 11:56 pm

[center]يدخل خالد مع أخته : السلام عليكم
أم فهد وأبو فهد : وعليكم السلام
تروح مها الى أبوها و أمها وتحبهم على جبينهم
أبو فهد : بارك الله فيك
أم فهد :هاا شخبارك مع أول يوم
مها : الحمدالله أنا ما أحبه بس خلالالا ص اليوم أنتهى ههههههههههه أقصد نصه
أم فهد :ههههههههه يالله علشان الغدا
مها : انشالله
"راحت أهي وخالد وغيروا ملابسهم ونزلوا تغدوا "
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
شذى وأمل : السلااااااااام عليكم
الكل : وعليكم السلام
"تروح شذى وتقعد على الكنبه وأهي تعبانه "
وليد : شفيه الحلو تعبان
شذى : ما فيني شي بس تعرف أول يوم شكثر متعب
وليد : أهااا
شذى : يمه جوعانه كثيرررررر
أمل : حتى أنا
أم وليد : انشالله .. يالله قوموا أنا قلت للخدامة تجهزه أكيد اللحين جهز
أبو وليد بعد ما ترك الجريدة من يده : يالله قمنا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ
بعد الغدا في بيت أبو فهد الكل تفرق وظلت مها مع أخوها خالد.
حب خالد يقطع السكون اللي بينهم :شفيكي
مها وأهي تطالع التلفزيون :أبدا بس مالي خلق أسولف اللحين أرتحت
خالد :وليكون بتظلين قاعده معاي وأنتي كذا
مها : أنت شفيك ما رح تسكت ولا شلون
خالد : نسيت أقولك كلمني فهد اليوم ويسلم عليك
مها موب مصدقة وببتسامه جانبيه : لاصدقتك . ياالكذاب حنا اليوم بالجامعة بع متى بتفضاله هااا
خالد أنرسمت علامة أستفهام بوجهه : بسم الله اسألي بالأول مو عالطول تحللين بمزاجك يالغبيه
مها : أجل شلون
خالد : اليوم دق عليّ تعرفين أول يوم وحركات حاب يسأل عنا ((قالها وهو شوي ويفجرها ضحكه....
مها : والله أنك كذاب .. اللحين أخوي مسافر .. وبيتصل وبيخسر مكالمة عليك أنت بدل ما يدقها على الوالده..لا ومتصل علشان شنو علشان يسأل عن الجامعة والله تعرف تألف قصص
خالد :هذا جزاي أبيك تتكلمين وتسولفين معاااي
مها مبرطمه : مشكور....... بس كنت تكذب ولا لأ
خالد : أيه كذبت ......"وبنبره حاذه".... عندك أعتراض
((قامت مها من الكنبه ...... بتطلع ....))
خالد : وين
مها : بروح أنام تعبانه
خالد : فكه منك
مها أكتفت بنظرة جانبية وراحت الى غرفتها ورمت نفسها على السرير ونامت
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ
(الليل ..." المغرب"......)
أبو وليد : يالله يا وليد
وليد : انشالله يبه " طلع معاه وراحوا المسجد
أم وليد :أمل وين أختك
أمل : مدري عنها تلاقينها بغرفتها
أم وليد :أكيد تعبانه
أمل : وأنا يعني اللي مو تعبانه ...... الكل تعبان
أم وليد : خلي عنك هالكلام وتعالي معاي المطبخ
أمل : أنشالله
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
(في بيت أبو محمد.....)
أم محمد قاعده تكلم تلفون في الصالة ..وندى تشاهد التلفزيون ..وفواز يلعب بالجوال......
فواز حب يناقرها شوي : شفيكي من قناة الى قناة حطي شي وخلصينا
ندى : أنت من كلمك هااااااا
فواز : زعجتيني بصراحة
ندى: لاتحاول تكلمني ..سامع
فواز : أنا أحاول أكلمك !!
ندى :..............
فواز : ياحمارها قاعد أكلمك
ندى فتحت عيونها على الأخر: مافي حمار غيرك يا غبي
أم محمد بعد ما أنتهت من المكالمة : شفيكم فشلتوني
ندى : هذا ولدك
فواز يطالع في الجوال ولا كأنه مسوي شي ...."
أم محمد :الله يعيني عليكم كبار وللحين على سوالفكم
((تدخل عليهم ريم)).......
ندى : هلا والله بنور البيت
ريم :أحم أحم
فواز :يعني الحين على بالك رح تغيظيني هااا
ندى:والله اللي على راسه بطحة يتحسسها
فواز رافع يدينه : الحمدالله ما فوق راسي شي
أم محمد :هههههه أركدوا عاد ماخلصنا
ريم : ندوى ماودك تطلعين
ندى : وين أروح
ريم : السوق ..بيت خالتي .. أي مكان
ندى : أستحي على وجهك عااااد من أول يوم تلاقي الكل ماله خلق حد
ريم : انا لله و بعدين ذبحتوا اليوم بكلامكم
فواز : والله أختك اليوم مو طبيعية مالها خلق نفسها حتى ههههههههههه <<يبي يستفزها
ندى : نطق ولد أمه ....
فواز : شفتي يمه قاعده تسبك ...
أم محمد: خلني أقوم طلعتوا أقروني
فواز : الله يساعدك على أولادك يا أم فواز
......>>بهالوقت دخل أبومحمد و أم محمد <<.......
أبو محمد و محمد: السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
أبو محمد: ألا وين أمكم وأخوكم فيصل
ندى : أمي بالمطبخ وفيصل بغرفته نايم
أبو محمد : أذا العشا جاهز خلهم يحطون
ندى : أنشالله ......"قامت معاها ريم"
يروح محمد ويقعد جنب فواز
محمد :شقاعد تسوي أكلت الجوال .....؟
فواز : حاط نغمات آوه ه ه عجيبه....
محمد : أحلف سمعنا سمعنا......
فواز :نسيت روحك تفتكر بس أنت اللي قاعد بالصالة
ألتفت محمد ولقى أبوه قاعد بنفس الكنبة اللي قاعدين عليها بس بعيدين عنه.....
محمد : أوه نسيت أجل خلها بع العشا ok
فواز مبتسم : ok
"أجتمعت عائلة أبو محمد على طاولة العشا وكلهم كانوا موجودين لحضتها ....
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قلب حزين
عضو تقنى
عضو تقنى
avatar

عدد الرسائل : 711
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصة روحي تناديك روووومانسية ( سعودية ) تعود لكم من جديد   الأحد مايو 04, 2008 11:57 pm

كيف ينمو الحب وسط الأشواك ؟؟

وكيف نستطيع أن نمحو آلامنا مع الأيام ، وأن نسامح ونعفو !

كيف تندثر معاني القسوة ، باللمسات الحانية المحبة !

كيف عنّتْ لنا مواقفٌ أو أناسٌ الكثير ، ونصدم بالحقيقة بعدها ...

كيف نحارب لنصل إلى غايتنا .. ونسترجع الحب الذي سلبه الزمن !!

كيف يغدو أعدائنا أحباباً ،

وكيف نحب من نعادي ؟؟!
.
.
,
معاني كثيرة حاولت احتوائها بقصتي

" أشـواك الحب "

أتمنى تنال على اعجابكم

وهذا الفصل الأول منها .. حاسة إني رح أموت من الضيقة ،
ما في أحد جنبي يواسيني ، كرهت الناس !
الدنيا ظلام أمامي ، والطريق طويل وموحش !
ضربت على صدري بقوة ، وأنا أشهق من البكاء ، اخذت نفس عميق ورا بعض بطريقة هستيرية ،
أحس العالم كله موقف بوجهي ، ويمنعني من أي حياة أتمناها !
حياتي كلها دمار .. كلها خراب ! كلها يأس..
وكلها تحطيم .. في البيت جحيم لا يطاق ، في المدرسة ، جحيم من نوع آخر ..!!
حاسة الكل يكرهني ..الكل ما يطيقني .. كل الناس .. كرهت الناس ، كرهت العالم ، كرهت هالحياة !!!
ظليت على حالي جالسة بغرفتي الصغيرة وعلى السرير القديم الهلكان ..ِ
أتأمل بغرفتي ، كل ركن من أركانها،
غرفة قديمة بالية ، كل ما فيها كانت أحلام رسمتها بيدي ..
أما الحين ، أنا لحالي بهالغرفة الموحشة ..
حتى الأحلام تركتني ..
قمت بصعوبة طلعت برا الغرفة .. ورحت لحمام بيتنا الصغير ..
توضيت .. وشفت نفسي بالمراية وأنا فاتحة الصنبور و أغسل وجهي بالموية ..
عيوني انتفخت ، ودموعي مو قادرة اوقفها ، لأنها مثل هالصنبور ..ما أقدر اسكره لأني احتاجه..
وهي السبيل الوحيد اللي انفس فيه عن ضيقي ..
طلعت اجر رجولي جر ، ودخلت على غرفتي ، لبست جلال الصلاة ، وشميت أكمامه ، لأنه عزيز وغالي علي
فيه ريحة الوالدة ، وطيب من انفاسها العطرة ..
الله يرحمك يا يمه ، ليتك هنا ، كان ما عرفت طعم الحزن وانتي بجنبي .. الله يرحمك ويجمعني بك في الجنة .. صليت بخشوع وازداد بكائي في الصلاة ، وانا أدعي ربي يخفف عني كربتي ، ويشرح صدري ، ويعوضني خير ..
انتهيت من صلاتي ، ورميت نفسي على السرير بتعب ، ومسكت القرآن ..
وبديت أقرأ بصوت منخفض وبترتيل يشرح لي نفسي ..
وبعد ما قرأت حوالي جزء .. حسيت بدفا واطمئنان ، وبدون ما أحس ، رحت في النوم ..

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

كنت راجع البيت وأنا شايل همّ دخوله مثل كل يوم .. أكيد الحين هو صاحي ورح أتهزأ وأسمع لي كلام يسم البدن .. وأكيد المسكينة جالسة تخدمهم مثل الشغّالة .. ياربي !!!
دخلت وأنا أسمّي بالله ، لاحظت الهدوء في البيت .. غريبة !
مشيت لين القبو اللي هو في الحقيقة – غرفتي - !
دخلت وبدلت ملابسي لأحد أثوابي العتيقة .. وطلعت بعدها على غرفتها ..
دقيت الباب ،و ما ردت ! خفت عليها..!!
اليوم في هدوء غريب في البيت .. يا خوفي يكون صاير شي !
رجعت دقيت ودقيت عالباب ، ما فتحت !
فتحت الباب ودخلت بسرعة ، وتنهدت براحة يوم شفتها نايمة على سريرها ..
كان منظرها .. ممم ما اقدر اوصفه ..!!
كانت لابسة جلال أمي ، وحاضنة المصحف على صدرها ونايمة ..
قربت منها وأنا ألمح آثار على وجهها البريء.. واللي ما كانت غير الدموع ..!!
عورني قلبي عليها .. جلست جنبها ، ومسحت دموعها بخفة ..
تحركت وفتحت عيونها ، وطالعت فيني على طول بابتسامة ، وقالت بلهفة :
" عبد الرحمن ؟؟ جيت ؟؟ كيفك ؟؟"
مسكت يدها وقلت بحنان :
" نور .. ليش كنتي تبكي ، ما أحب اشوفك بهالحالة .. "
نزلت راسها بحزن وقالت :
" بس كنت .. حاسة بضيقة .."
مسحت على راسها وانا اقول :
" حبيبتي ، انا جنبك ورح اساعدك تحققين كل أحلامك .. تفائلي ولا تخلين ظلم أبوي يدخّل اليأس لقلبك "
نزلت دموعها وقالت بقهر :
" انا ملّيـــت يا عبد الرحمن .. تدري شمعنى مليت !!.. ماعدت اتحمل كل هذا .. ليش يسوي فينا كذا
ليش الناس كلهم كذا ؟؟
ظلم أبوي ، كلام زميلاتي ومعايراتهن ..زوجة ابوي و اهلاكها لي
واحلامي وطموحاتي اللي صارت سرااب !!"
تفاجأت من هالكم الكبير من اليأس والقهر اللي قدر يتسلل لقلبها ، دايما كنت اشوف نور ، الانسانة المؤمنة الراضية ،لكن .. لا بد يجي يوم وتنفجر فيه .. لأنها من البداية تكتم بقلبها .. قلت لها :
" الناس يا نور ، مو كلهم بطيبة أمي الله يرحمها .. الناس فيهم الأقسى والأقسى من ابوي بعد .. لكن ، لا بد من الابتلاء ، ومن جهة ثانية ، لازم نصبر ونحتسب ، وان شاء الله يعوضك كل الخير .. وأنا معك ، ما أحد يقدر يمسك بسوء .. واذا في شي مزعلك احكي لي ، وانا رح اسمع لك و..."
قاطعتني بخوف :
" هذا صوت ابوي .. رجع .."
ما التفتت ، وكملت كلامي وانا اتنهد :
" نور .. لا تخافين !! ومهما كان هو أبوك .. وعلينا نحترمه ونطيعه إلى ما نفترق عنه ، ونكبر ونبني حياتنا الخاصة .."
كملت : " ما احب اشوفك يائسة .. انتي النور الوحيد الباقي في حياتي
يا اختي .. امسحي دموعك وخلي الامل يدخل قلبك دايما وأنا معك "
قالت نور بامتنان وبلهجة سريعة والخوف طاغي عليها :
" يكفيني انك جنبي يا عبد الرحمن ، انا الحين من جد حاسة براحة .. بس يللا روح عشان اكيد يبغاك ابوي الحين ، أخاف يعلق عليك ولا يقول لك شي .."
ابتسمت وأنا شايل بقلبي هموم الدنيا ، مسحت على راسها وطلعت استعد للمواجهة مثل كل يوم ..

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


كنت راجع البيت ، الوقت متأخر ، بس الشغل كان مكثف اليوم ،و كنت مرة تعبان ،
استقبلتني أميرة وهي مكشرة :
" كان نمت بالشركة أحسن !!"
ما كنت رايق لها أبدًا ، وهي كانت معصبة حدها ، وأدري انه مو عشاني ..
عشان كنت واعدها بطلعة للسوق ، وأكيد الحين فاتها آخر موديل ولا آخر صرعة ..
وما رح تتميز بين صديقاتها التافهات .. قلت لها بصوت راخي :
" أميرة ، الله يهديك مو ناقصك ترا .."
قالت بعصبية :
" ليش متأخر ان شاء الله ؟؟ كل هذا وما تباني أتكلم ؟؟"
قلت لها بعصبية وأنا أدخل غرفتنا ، وأبدل ثيابي :
" ايه ما أبيك تتكلمين لان راسي بينفجر .. ان شاء الله اعوضك بطلعة ثانية .."
قالت بصوت عالي وضحكة ساخرة :
" انت كلام وبس ..هيـــــــّّن يا خالد !!"
وطلعت برا الغرفة بانفعال .. أما أنا ، كنت فعلا مو متحمل ..هذي الانسانة يبغا لها طولة بال وفضاوة ، الله يهديك يمه ،
لو كنت أدري انها بهالاخلاق ، ما كنت اخذتها .. مرت علينا سنة من تزوجنا، واحنا على هالحال ..غطرسة وتكبر وطلبات وما تجي غير بالعين الحمرا .. تسبحت وطلعت حطيت جسمي بانهاك على السرير ، وما دريت بعمري إلا ثاني يوم الصباح ..فاتني الفجر .. أستغفرك ياربي .. !!
صحيت من النوم ،و قمت اتوضا وتجاهلت هالانسانة اللي نايمة .. طلعت من الحمام ، ولبست ثوبي وصليت ..، وأخذت محفظتي وأغراضي ..
ألقيت نظرة سخرية عليها ، وطلعت .. فعلاً انسانة مستفزة.. حتى بنومها ملامحها المتكبرة ما تختفي !
انا فعلاً مليت من حياتي معها ! بس مهما كان ، لازم أتحملها عشان أمي وعشان ربي.


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~



جلست بكافتيريا الجامعة وأنا بالي مو معي أبداً ..
وما انتبهت لزميلي سعود وهو يناديني :
" محمد .. محمد !!!!"
قلت فجأة :
" هاااااه شتقول ؟!"
" الله يهديك من ساعة وأنا أناديك .."
قلت :
" آسف كنت افكر بموضوع .."
قال وهو يبتسم بخبث :
" مين اللي ماخذة عقلك ؟؟"
قلت له بعصبية :
" تدري اني مو راعي هالسوالف.."
قال :
" خلاص خلاص ما قلت شي .. امزح وياك ياخي ليه معصب ..؟؟!!"
" خلك في حالك .. كنت تبغاني ؟؟"
قال باعتذار :
" يوووه لا تعصب بس .. ابغاك تشوف لي اللاب توب حقي من يومين وهو معلق
وعيّا يفتح الملفات .."
قلت بملل ، قلبته لمزح :
" وان شاء الله كل ما جتكم مشكلة جيتوا عندي ، توفرون فلوس الصيانة .."
ابتسم سعود وقال :
" انت الخير والبركة ، الحين الصيانة يقولون يبغا فورمات ومدري وشو ، وياخذون
لهم بالميات .. وانت ماشاء الله خطوتين وتكون المشكلة خالصة .."
قلت له وانا اقوم واضربه بخفة على راسه :
" عشانكم اذكياااء ، ما تعرفون حتى ابسط الاشياء .. مدري . في اسهل من الكمبيوتر
في العالم .. ولا صار بالنسبة لكم ماسنجر وشات وبس ؟!"
قال بعدم تصديق :
" يعني موافق تاخذه ويّاك ؟؟"
قلت له :
"وينه هو ؟"
قال وهو مستاانس :
" فوق باللوكر .."
" روح جيبه يللا ..
قال :
" ما صدق انك واافقت .. شكراااااااااااااااا مشكووووور "
قلت له بتريقة :
"كم سعود فيه ؟!"
شق الحلق بالابتسامة .. وراح طيران يجيبه من وين ما تركه ..
اما انا رجعت افكر مرة ثانية ..
من يومين وانا موقادر انام بسبب التفكير ، تذكرت الموقف اللي صار بكل تفاصيله
يوم ناداني ابوي وقال لي على الخبر ..
" أبيك تدرس برا ، هذا خالد اخوك درس سنتين ورجع وماسك قسم الحسابات كامل
بالشركة .. وانت بدراستك هذي مارح تطلع بالكثير .. ابغاك تدرس برا ، عشان
كلكم ترفعون راسي بين الناس .."
تذكرت محاولاتي في اقناعه واللي كلها بااءت بالفشل .. ليه ؟؟!
ليه يبغى يسيطر علينا بهالشكل ..
دايما آرائه مافيها اختيارات .. ودايما لصالحه ، يأمرنا متجاهل كل رغباتنا
ويضرب بها الجدار !!
شفيها دراستي الحين ؟؟ عاجبتني ومجموعي عالي ومستواي اكثر من ممتاز !!
والحمد لله توفر شغلة محترمة واكثر بعد ..
ليه اهم شي يحقق اللي فباله ؟؟
حرام عليه ، مو كفاية خالد اللي ضيع له كل طموحاته .. حتى الزواج !!
ليه يبيني ابعد عن اهلي ووطني واغترب !! وانا اللي ما اقدر اعيش من دونهم ..
آآآآآآآآه !! تنهدت تنهييدة طوييلة !!
وقمت من مكاني وانا اشوف سعود يقرب وهو مستاانس وبيده الكمبيوتر !
سعود من أعز زملائي ، صحيح اننا ما تعمقنا مع بعض لدرجة الصداقة ،
لكن يبقى عزيز وغالي علي ..
قال لي وهو يعطيني اللاب توب :
" الله يعطيك العافية .. ياخي من وين تجيب هالعبقرية .."
قلت له بمزح :
" قول ماشاء الله .."
قال :
"ماشاء الله .. طيب اخليه معاك تاخذه وتشوفه وبكرة تعطيني اياه .."
فتحت شنطة اللاب توب وانا اقول :
" سعود .. وين الشااحن حقه ؟؟|
قال بصدمة :
" اوه .. تصدق اني ناسيه بالبيت .."
خبط على راسه وقال :
" يووه خلاص اعطيني اياه ، بجيبه لك بكرة خلاص مع الشاحن .."
قلت له وانا اضحك من انفعالاته الزايدة :
" هون على نفسك .. ولا يهمك ، اروح معك الحين نمر على بيتكم وآخذه .."
سبل بعيونه :
" من جد ؟؟ والله ؟؟ احلللف؟؟!"
الرجال استانس من قلب .. ههههه!! استانست على حركاته وخفة دمه ..
قلت له :
" يللا عشان ما اتأخر .."
ركبت معه السيارة ورحنا لبيته ..

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
Administrator
Administrator
avatar

عدد الرسائل : 2791
نقاط : 244
تاريخ التسجيل : 23/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصة روحي تناديك روووومانسية ( سعودية ) تعود لكم من جديد   الخميس مايو 29, 2008 6:15 am

....................مشكور ......................... .....................مشكور............
.................مشكور... ......مشكور.............. .........مشكور.........مشكور.....
...............مشكور..... ..........مشكور.......... .....مشكور............... مشكور.....
...............مشكور..... .................... مشكور ....................... مشكور.....
.................مشكور... ......................... ......................... .....مشكور.......
...................مشكور.......................... . ......................... ...مشكور.....
......................مشكور................ADMIN............ مشكور.......
......................... مشكور.................... ....................مشكور ......
......................... ...مشكور................. ................مشكور.... ....
......................... ......مشكور.............. ............مشكور........
......................... .........مشكور........... .......مشكور...........
......................... ............مشكور.......مشكور................
......................... ....................مشكور .......................

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wwww.downiso.com
قاتل مأجور
عضو سوبر
عضو سوبر
avatar

عدد الرسائل : 1251
نقاط : 1262
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصة روحي تناديك روووومانسية ( سعودية ) تعود لكم من جديد   الجمعة يوليو 02, 2010 3:01 pm

مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة روحي تناديك روووومانسية ( سعودية ) تعود لكم من جديد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة منتديات قلعة التميز :: ™«المنتديات الأدبيه»™ :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: